Home News Arabic News الرياضة أيضا أصابها الوباء…

الرياضة أيضا أصابها الوباء…

3



في زمن الوباء، ما من قطاع إلا وأصيب. وما من قطاع إلا وضربته الجائحة. كالسينما والفن والسياحة وغيرهم من القطاعات، أصيب قطاع الرياضة. 
المباريات المحلية والدولية كالألعاب الأولومبية مثلا ألغيت إلى أجل غير مسمى. التمارين عُلقت… والقطاع الرياضي الذي طالما اتسم بحيويته أصبح اليوم قطاعا متوقفا بإنتظار ما ستؤول اليه الامور. 
في دنيانا هذا الأسبوع رياضيات محترفات من العالم العربي. لسنوات وسنوات اخترن أن تشقن طريقهن في القطاع الرياضي بفروعه. شاركن في سباقات محلية وعالمية وخضن الغمار. ولكن… الوباء أوقف حياتهن ومشاريعهن الرياضية. إلى متى؟ الإجابة غامضة. وماذا يحمل المستقبل لهذا القطاع؟ الإجابة أيضا رمادية. 
في دنيانا هذا الأسبوع نناقش هذا القطاع في زمن الوباء مع ريما الجفالي سائقة سيارة سباق محترفة من السعودية، ريبيكا عقل لاعبة كرة سلة محترفة من لبنان، تاليتا بقلة سباحة محترفة من الأردن، وسميرة البيطار لاعبة رياضة ترايثلون محترفة من البحرين. 

“دنيانا” الأربعاء والجمعة الخامسة والنصف مساء بتوقيت جرينيتش والساعة السابعة والنصف مساء بتوقيت بيروت على التلفزيون.

للمزيد من الفيديوهات زوروا صفحتنا http://www.bbc.com/arabic/media
اشترك في بي بي سي http://bit.ly/BBCNewsArabic

source